مكتوب بالعربي
مكتوب بالعربي موقع مستقل، محتواه موجه إلى بلاد العالم العربي

السعودية تواجه أعلى نسبة بطالة منذ 20 عامًا… هل فشلت المملكة في إنقاذ شبابها؟

السعودية تواجه أعلى نسبة بطالة منذ 20 عامًا، حيث وصلت نسبة بطالة الشباب السعودي في الربع الأول من هذا العام إلى 12.9 بالمئة خلال الربع الأول من العام الجاري، وهي نسبة كبيرة، لا سيما وأنها كانت 12.7 في نفس الفترة من عام 2017، حين بدأت المملكة اتخاذ خطوات نحو حل أزمة بطالة الشباب في المملكة، لكن على ما يبدو فالأمور لا تسير بأفضل حال.

السعودية تواجه أعلى نسبة بطالة
السعودية تواجه أعلى نسبة بطالة

الإحصائية الأخيرة صدرت يوم الخميس الماضي (الخامس من يوليو 2018) عن الهيئة العامة للإحصاء في المملكة العربية السعودية، وهي الهيئة المسؤولة عن إصدار الإحصاءات الرسمية بالبلاد.

السعودية تواجه أعلى نسبة بطالة
السعودية تواجه أعلى نسبة بطالة

ووفقًا للإحصائية، فإن السعودية تواجه أعلى نسبة بطالة من عام 1999 والذي كان شهد نسبة بطالة عالية جدًا، وذلك وفقًُا لما نشرته صحيفة The Daily.

اقرأ أيضًا: الحكام العرب الذين تركوا السلطة مبكرًا… أحدهم حكم لمدة 9 أيام فقط!

وبالعودة إلى إحصاءات العام الماضي (2017) نجد أنَّ معدل البطالة بين المواطنين السعوديين كان 12.7 بالمئة خلال الربع الأول من عام 2017. ثم ارتفع المعدل إلى 12.8 في المائة، وهو ما ساد لمدة ثلاثة أرباع، قبل أن يصل الآن إلى 12.9 في المائة في الربع الأول من عام 2018.

https://twitter.com/ALessiFatima/status/1015289091322187776

وفي الوقت نفسه، ارتفع معدل البطالة بين غير السعوديين من 0.7 بالمئة في الربع الرابع من عام 2017 إلى نحو 0.9 بالمئة المائة في الربع الأول من عام 2018.

كما كشفت الدراسة الأخيرة عن مُعدل التوظيف بين النساء السعوديات، والذي انخفض من 31.1 بالمئة في الربع الرابع من عام 2017، إلى 30.9 بالمئة في الربع الأول من هذا العام (2018).

اقرأ أيضًا: شائعات مونديال روسيا 2018… من موت “مارادونا” إلى اعتزال “محمد صلاح”

ولأن السعودية تواجه أعلى نسبة بطالة حاولت الحكومة خلال العام الماضي خلق حلول، لا سيما مع وجود نحو 9 ملايين أجنبي يعملون في المملكة العربية السعودية، إذّ قامت المملكة بتكثيف جهودها لتعزيز فرص العمل للمواطنين السعوديين والحد من اعتمادها على العمالة الأجنبية في إطار رؤية السعودية 2030، والتي تستهدف الارتقاء بالاقتصاد الوطني.

وأصدرت المملكة عدة أوامر بموجب الخطة، بما في ذلك واحدة تُنهي جميع العقود المتعلقة بالعمالة الوافدة في القطاع العام في غضون ثلاث سنوات، وأخرى تؤمم الوظائف في مراكز التسوق.

اقرأ أيضًا: سيدي العريان… الأبله الذي نال حُب أهل القاهرة وأصبح أشهر الأولياء الصالحين!

كما سعت المملكة إلى زيادة دور المرأة في القوى العاملة، حيث وفرت الحكومة في العديد من القطاعات فرصًا جديدة للموظفات.

https://twitter.com/rahalsaudi/status/853855348238802945

ومع ذلك، ووفقاً لتقارير وسائل الإعلام ، فإن أصحاب العمل في القطاع الخاص يكافحون بسبب ضريبة القيمة المضافة التي فُرضت مؤخرًا بنسبة 5 بالمئة، فضلًا عن الزيادة المحلية في أسعار الوقود، مما أدى إلى زيادة معدلات البطالة.

اقرأ أيضًا: ارتفاع درجات الحرارة في الصيف يُزيد نسبة العنف… دراسة جديدة إليك تفاصيلها هنا

Get real time updates directly on you device, subscribe now.

Comments
Loading...

This website uses cookies to improve your experience. We'll assume you're ok with this, but you can opt-out if you wish. Accept Read More